مجلة تدريبية تهدف لتدريب طلاب الفرقة الثانية إذاعه وصحافة وتلفزيون بكلية التربية النوعية جامعه عين شمس على العمل الصحفى الألكترونى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصحف البريطانية: مرسى أثبت أنه داهية ماهر لا يرحم.. وكاتب أمريكى: معارضو مرسى استهانوا بدهائه وقراراته سيكون لها ثمن سياسى واجتماعى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالحميد كامل



عدد المساهمات : 175
تاريخ التسجيل : 06/11/2012
العمر : 25

مُساهمةموضوع: الصحف البريطانية: مرسى أثبت أنه داهية ماهر لا يرحم.. وكاتب أمريكى: معارضو مرسى استهانوا بدهائه وقراراته سيكون لها ثمن سياسى واجتماعى   السبت نوفمبر 24, 2012 6:39 pm

الجارديان:
مرسى أثبت أنه داهية ماهر لا يرحم

قالت الصحيفة إن الرئيس محمد مرسى أثبت أنه قائد داهية ماهر ولا يرحم، مضيفة أن استيلائه على السلطة ووساطته فى اتفاق وقف إطلاق النار فى غزة ليس سوى مناورتين من شخص كان يوصف خطأ بأنه "استبن".

ويشير محرر شئون الشرق الأوسط بالصحيفة إيان بلاك إلى أنه فى غضون 24 ساعة هذا الأسبوع، أشيد بمرسى، المهندس الذى أصبح سياسيا، على الساحة الدولية لدوره فى وقف إطلاق النار بين حماس وإسرائيل. لكنه تعرض لانتقادات فى الداخل ووصف بالفرعون الجديد الذى حصل على سلطات ديكتاتورية وخان الثورة التى أطاحت بحسنى مبارك العام الماضى.

وترى الصحيفة أن هذه ليست المرة الأولى التى يفاجئ فيها مرسى الأصدقاء والأعداء بالجمع بين القسوة والأناقة، ولكنه دائما يلمس وترا حساسا لدى هؤلاء المصريين الذين يخشون أنه بعد كل آمالهم سوف ينتهى الأمر بمبارك آخر يحكمهم لكن بلحية.

ورصد تقرير الجارديان قصة صعود مرسى إلى الحكم، وكيف كان مرشحا احتياطيا لخيرت الشاطر حتى أنه كان يوصف فى فترة الحملات الانتخابية بالاستبن، لكنه فى شهر أغسطس الماضى، أثار إعجاب الكثيريين بمناورته مع قيادات الجيش الذين هيمنوا على مصر منذ تنحى مبارك، وبدون مواجهة، حتى إن المحللين وصفوا مرسى بأنه فارس السلطة.ويقول الكثيرون إن تصرف مرسى الأخير غير مقبول مقارنة بما فعله مع الجيش فى الصيف الماضى.

ويوضح إليجاه زروان، الخبير بمجلس العلاقات الخارجية الأوروبى، إن مرسى ورث بلد بها عدد كبير من المشكلات الخطيرة التى لا يستطيع أحد أن يواجهه ويعالجها على مدار أشهر أو حتى سنوات. فقد جاء إلى السلطة فى وقت تواجه فيه مصر والمنطقة كلها أزمة. وتعامله مع بعض هذه القضايا مثل الحرب فى غزة كان فعالا، وحتى باراعا بشكل مدهش. وفى بعض الحالات، ارتكب اخطاء، وكان تعامله مع القضاء هو أكبرها. ومن الصعب رؤية طريق للتراجع عن ذلك.

فى حين يقول آخرون أن مسألة تتعلق بمدى التأييد الذى يمكن أن يحصل عليه الرئيس، فمثلما يقول المحلل الأمريكى اسندر العمرانى إن هذه الخطوة ربما تكون مقبولة من زعيم وطنى له شعبية كاسحة، إلا أنها تذهب بعيدا قليلا لشخص انتخب بنسبة 51% فقط من أصوات الناخبين فى بلد أكثر انقساما من أ ى وقت مضى.

الإندبندنت:
كاتب أمريكى: معارضو مرسى استهانوا بدهائه وقرارته سيكون له ثمن سياسى واجتماعى

علق المحلل الأمريكى من أصل لبنانى فواز جرجس، على القرارات التى اتخذها الرئيس محمد مرسى، وقال إن استيلائه على السلطة ليس مفاجئا، لكن سيكون هناك ثمنا سياسا واجتماعيا.

وقال جرجس إن مرسى منذ وصوله إلى السلطة وسط احتفالات حاشدة فى ميدان التحرى لم يفعل الكثير لمواجهة المشكلات الاقتصاية أو حتى الديمقراطية الوليدة فى مصر. وبدلا من ذلك ركز على تشكيل المشهد السياسى والدستورى بتعزيز السلطة وجعل الصلاحيات فى يديه.

لكن المدهش فى قراراته الأخيرة هو مدى الصلاحيات التى استثمرها مرسى فى مكتبه الرئاسى. فقد نصب مرسى نفسه وبشكل فعال القائد الأعلى لمصر، رجل قوى بسلطة مطلقة، واتهمه محمد البرادعى بأنه أصبح فرعونا جديدا. فلا يوجد سلطة الآن يمكنها أن تلغى قرار للرئيس. فى حين أن قراره بإعادة محكمة قتلة المتظاهرين ورموز النظام السابق كانت محاولة لاسترضاء الغضب الشعبى.

وخلاصة القول كما يوضح جرجس أن المنتقدين والمعارضين قد استهانوا بمرسى وبدهائه وعزمه وقدرته على تركيز سلطته. فعندما عزل الرئيس الحرس القديم فى الجيش ودفع بجيل جديد من الضباط، تفاجأ الكثيرون بقدرته فى ضربة واحدة على التخلص من المشير طنطاوى وقادة جيشه.

والآن قام مرسى بخطوته الحاسمة فى لحظة حرجة بعد وساطته فى اتفاق النار فى غزة، وبعد أن أشاد باراك أوباما بانضباطه ودقته وواقعيته أثناء المفاوضات.

وخلال اليومين الماضيين استهان المعارضون بمرسى مرة أخرى فى مواجهة الخطر المحدق بهم، وهو ما سيكون له ثمن سياسى واجتماعى، ويثير شبح عدم الاستقرار السياسى الذى لا تسنطيع مصر تحمله.

وختم الكاتب مقاله قائلا: إن مرسى عندما تم انتخابه قال "ليس لدى حقوق، لكن فقط مسئوليات.. لو لم أقم بها، فلا تطيعونى".. والآن ربما يجد كلماته تعود لتطارده مرة أخرى.
الفايننشيال تايمز

مرسى ينبذ الشرعية التى سعى إليها طويلا

جاءت افتتاحية صحيفة الفايننشيال تايمز تحت عنوان "خطأ مرسى"، قائلا أنه لم يفت ساعات حتى تحول مرسى من بطل إلى مشتبه به. فبمجرد تحقيقه نصرا كوسيط فى صراع غزة، يواجه الرئيس الإسلامى نيران الغضب بعد أن منح نفسه صلاحيات واسعة جديدة.

وتضيف أنه بينما يحاول مرسى الزعم بأن تحركاته هى حماية لمكاسب الثورة، فإن الديكتاتورية لا تبنى أبدا الديمقراطية.

وتشير الصحيفة البريطانية إلى أنه كانت هناك بالفعل الكثير من الشكوك بشأن التزام الحكومة الإسلامية بالتحول الديمقراطى الكامل. وقد أصيب الليبراليين والأقباط وغيرهم من فصائل المجتمع المصرى، من غير الإسلاميين، بالإحباط جراء محاولات التيار الإسلامى احتكار عملية وضع الدستور الجديد.

وأكدت الصحيفة أنه بتنصيب مرسى لنفسه فوق القضاء ومنع وجود على رقابه عليه أو نقد لقراراته، فإنه نبذ الشرعية التى سعى إليها.

وأضافت أن الأمر بات يمثل اختبارا فيما إذا كان يمكن أن يكون للديمقراطية فى ظل الإسلام السياسى مستقبلا، فطالما لا توجد ضوابط على ممارسة مرسى السلطة، فسيظل الأمر موضع شك.

وختم الفايننشيال تايمز داعية إلى ضرورة التراجع عن الإعلان الدستورى، موضحة أنه حتى لو بدت الديمقراطية أحيانا صاخبة ومعقدة وبطيئة، فإنه لا يمكن اغتصاب عملياتها. فبدلا من حماية الثورة، يخاطر مرسى بإطلاق ثورة جديدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الصحف البريطانية: مرسى أثبت أنه داهية ماهر لا يرحم.. وكاتب أمريكى: معارضو مرسى استهانوا بدهائه وقراراته سيكون لها ثمن سياسى واجتماعى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
algeel algaede2012 :: قسم الأخبار :: اخبار الكليه :: اخبار محليه :: اخبار عالمية-
انتقل الى: